قطر تحت الحصار البرّي والبحري والجوي..هل تشهد المنطقة عاصفة حزم جديدة؟

خاص| المراسل نت:

وجدت دولة قطر نفسها محاصرة تماماً برياً وبحرياً وجوياً بعد إعلان السعودية والإمارات والبحرين قطع علاقتها معها وإغلاق المنافذ البرية والبحرية والجوية في وجهها، فيما يتبقى لها منفذ بحري وحيد ضمن حدودها البحرية مع إيران.

 

ويعتبر إغلاق المنافذ بوجه قطر قراراً واضحاً بوضع الإمارة تحت الحصار، فطيرانها سيكون ممنوع من عبور أي من أجواء الدول الثلاث وكذلك السفن والنقل البرّي، لكن الأخطر هو تركيز الدول الثلاث على أن قطع علاقاتها مع قطر يأتي حفاظاً على أمنها، بالإضافة إلى طرد المواطنيين القطريين المقيمين في الدول الثلاث التي قررت أيضاً سحب رعاياها من قطر.

 

وفي هذا السياق، وضمن ردود الأفعال الأولية، يرى مراقبون أن المبررات التي قدمتها الدول الثلاث لقطع علاقاتها مع قطر واغلاق المنافذ وسحب رعاياها وطرد رعايا قطر تحمل مؤشرات عمل عسكري لاحداث انقلاب في قطر، خصوصاً أن الإعلام السعودي والإماراتي ركزا خلال الفترة الماضية على هذا الأمر عبر نشر تصريحات أمير قطري معارض.

 

ويعتقد المراقبون أن العمل العسكري ضد قطر لن يحدث إلا بموافقة أمريكية، مشيرين إلى أن الحديث في الأوساط الأمريكية عن نقل القواعد الأمريكية من قطر يصب في اتجاه العمل العسكري ضدها.

 

قطع العلاقات مع قطر

 

وأعلنت السعودية والإمارات والبحرين ومصر قطع علاقاتها الدبلوماسية مع قطر في خطوة تصعيدية تضمنت سلسلة من الإجراءات منها غلق الأجواء والمنافذ البحرية في وجه قطر ومطالبة رعاياها بمغادرة أراضي الدول الثلاث. بالتزامن مع قرار التحالف انهاء مشاركة قطر في الحرب على الينمن.

وقالت وكالة الانباء السعودية في بيان أن المملكة تقطع العلاقات الدبلوماسية والقنصلية مع دولة قطر ، حماية لأمنها الوطني من مخاطر الإرهاب والتطرف.

وأضافت السعودية في البيان، في بيان اطلع عليه المراسل نت، ان ” قطع العلاقات مع  قطر  يأتي انطلاقاً من ممارسة حقوقنا السيادية التي كفلها القانون الدولي وحماية لأمننا من  الإرهاب .

كما أعلنت السعودية إغلاق كافة منافذها البرية والبحرية والجوية مع قطر ومنعها من العبور في الأراضي والأجواء والمياه الإقليمية السعودية، موضحة ان ‏الإجراءات ستتم بأسرع وقت ممكن لكافة وسائل النقل من وإلى قطر وذلك لأسباب تتعلق بالأمن الوطني السعودي .

وأضاف بيان الحكومة السعودية أن على المواطنيين القطريين مغادرة السعودية خلال 14يوما

‏كما نشرت وكالة الانباء السعودية بياناً يعلن أن “قيادة تحالف دعم الشرعية في اليمن تنهي مشاركة قطر في التحالف لتعاملها مع المليشيات الانقلابية ودعمها القاعدة وداعش” بحسب نص البيان.

وقالت وكالة الانباء الإماراتية، في بيان اطلع عليه المراسل نت، أن الإمارات قررت قطع العلاقات مع قطر بما فيها العلاقات الدبلوماسية وإمهال البعثة الدبلوماسية القطرية 48 ساعة لمغادرة البلاد.

وتضمن القرار الإماراتي اغلاق كافة المنافذ البحرية والجوية خلال 24 ساعة أمام الحركة القادمة والمغادرة إلى قطر.

كما قررت الامارات إمهال المقيمين والزائرين من المواطنين القطريين مدة 14 يوما للمغادرة وذلك لأسباب أمنية واحترازية .

كما أعلنت مصر قطع العلاقات الدبلوماسية و القنصلية مع قطر .

وكذلك أعلنت مملكة البحرين قراراً مماثلاً بقطع علاقاتها مع قطر واتخذت نفس الاجراءات السعودية والاماراتية.

وقالت مملكة البحرين في بيان نشرته وكالة الانباء الرسمية واطلع عليه المراسل نت، أنها “تعلن قطع العلاقات الدبلوماسية مع دولة قطر حفاظا على امنها الوطني وسحب البعثة الدبلوماسية البحرينية من الدوحة وإمهال جميع افراد البعثة الدبلوماسية القطرية 48 ساعة لمغادرة البلاد مع استكمال تطبيق الاجراءات اللازمة”.

 

كما أعلنت مملكة البحرين “غلق الاجواء امام حركة الطيران وإقفال الموانئ والمياه الاقليمية امام الملاحة من والى قطر خلال 24 ساعة من اعلان البيان”.

وتضمن البيان سلسلة من الإجراءات الأخرى حيث نص على “حكومة مملكة البحرين تمنع مواطنيها من السفر الى قطر او الاقامة فيها” وأضافت الحكومة البحرينية أنها “تأسف لعدم السماح للمواطنين القطريين من الدخول الى اراضيها او المرور عبرها كما تمنح المقيمين والزائرين القطريين مهلة 14 يوما لمغادرة اراضي المملكة”.

واعتبر بيان الحكومة البحرينية “ان الممارسات القطرية الخطيرة لم يقتصر شرها على مملكة البحرين فقط .. انما تعدته الى دول شقيقة احيطت علما بهذه الممارسات التي تجسد نمطا شديد الخطورة لا يمكن الصمت عليه او القبول به وإنما يستوجب ضرورة التصدي له بكل قوة وحزم”.

(1004)

تعليقات

comments

الأقسام: الاخبار,المراسل العالمي,اهم الاخبار,عاجل

Tags: ,,,,,,,,