قوات هادي تنهار في حرض وتخسر 50 من عناصرها بينهم 7 قادة وقوات صنعاء تسيطر على 15 موقعاً في جبل النار

حجة| المراسل نت:

انهارت صفوف قوات هادي الموالية للتحالف في مديرية حرض الحدودية بمحافظة حجة جراء تعرضها لضغط كبير من قبل قوات صنعاء التي بدأت منذ أيام عملية عسكرية واسعة وحققت خلالها تقدماً كبيراً أبرزه اليوم الجمعة بسيطرتها على مواقع عسكرية بالجملة في محيط جبل النار الاستراتيجي المحاذي لمنطقة جيزان السعودية.

العملية العسكرية وفقاً لمصدر عسكري بقوات صنعاء تحدث لـ المراسل نت انطلقت قبل أسبوع في مسارين رئيسيين شرقي وجنوبي جبل النار بمديرية حرض وحققت تقدماً كبيراً بالسيطرة على عدة مواقع عسكرية كانت تحت سيطرة قوات هادي وصولاً إلى قطع خطوط الإمداد عن الأخيرة ما أدى لفقدانها اليوم الجمعة أكثر من 15 موقعاً تزامناً مع انهيار واسع في صفوف المقاتلين.

المتحدث الرسمي باسم قوات صنعاء العميد يحيى سريع أعلن في وقت متأخر من مساء اليوم أن قواتهم سيطرت على 15 موقعاً عسكرياً جنوبي جبل النار، موضحاً العملية تم تنفيذها بعد استكمال ما وصفها كافة المعلومات الاستخباراتية التي أعقبها مباغتة قوات هادي الموالية للتحالف باقتحام المواقع التي تسيطر عليها.

وأشار العملية سريع إلى أن العملية شهدت مقتل 19 من عناصر قوات هادي بينهم 7 قيادات وأصيب 30 آخرين بينهم قيادات أيضاً، مضيفاً أن قوات هادي قامت بنقل القتلى والجرحى إلى مستشفى صامطة السعودي بجيزان وأن عدد من الجثث ما تزال في أرض المعركة.

وأضاف العميد سريع أن العملية تسببت بحالة كبيرة من الارتباك في صفوف قوات هادي وحالات فرار جماعي لعناصرها.

واعتبر العميد سريع أن العملية تدشين لمرحلة جديدة تنتقل فيها قوات صنعاء من الدفاع إلى الهجوم، وفقاً لتعبيره.

(183)

تعليقات

comments

الأقسام: الاخبار,المراسل العسكري,اهم الاخبار,عاجل

Tags: ,,,,,